أرشيف الكاتب: عبيد الكعبي


التأثير الصوتي واللحن الخطابي

نتابع معكم اليوم ما تعلمته خلال دورة إعداد الخبراء والمحاضرين ، والحديث سيكون عن المرحلة الثالثة وهي التأثير الصوتي واللحن الخطابي ، وتعريفه هو استخدام  جميع أنواع نبرات الصوت خلال تقديمك للمحاضرة بحيث توظفها بما يتناسب مع الكلمات التي تخرج خلال المحاضرة  ، فهناك اوقات تحتاج فيها إلى رفع الصوت وآخرى تخفض فيها صوتك ، مما يعطي المحاضرة ميزة رائعة تجعل الموجودين منجذبين لك ومنصتين ، ومع التدرب واتقان المرحلة تشعر فعلا أن الصوت يٌمكن توظيفه ليكون سببا في كسر  ملل المحاضرات والضجر من طولها ، بل تُعطي متعة للاستماع والاستمتاع بالحديث ، وأفضل مثال على ذلك هو قراءة القرآن الكريم ، فنلاحظ في بعض القراء  عندما يقرأ آية فيها ذكر للنار يتأثر ويتغير صوته مما يؤثر على المصلين  ويشعرون بهول الموقف وعظمته ، فيؤثر على عقولهم مما يجعل البعض يحاسب نفسه من جديد ، وكل ذلك من نبرة الصوت وتغيرها خلال القراء أو تقديم المحاضرة .

أكمل القراءة

الكاميرا السخيفة

لم استسغ يوماً برنامج الكاميرا الخفية، فهو فكرة لا تمت لا للطرافة ولا للفكاهة ولا لروح النكتة بقدر ما تبتز ضحكات المتفرجين على آخرين أبرياء يسيرون في «سبحانيتهم»، كما نقول بالعامية الإماراتية، أي في حال سبيلهم وبسلام آمنين، ليعترض طريقهم أحد أعضاء طاقم برنامج تعارف الكل على تسميته بالكاميرا الخفية أو السخيفة لا أدري أيهما أنسب كصفة لهذا النوع من البرامج التي استنسخها كثير من إعلاميينا من البرنامج الأميركي الشهير «كاندد كاميرا» وشتان بين البرنامج الأميركي والنسخ العربية المقلدة التي تتصف أغلبها بالسماجة وثقل الدم وعدم احترام خصوصية الناس.

أكمل القراءة

ومـا أدراك ما ليلة القـدر

بالأمس كنا نستعد له ، واليوم نحن نعيش معه ، وغدا نبكي لوداعه ، شهر رمضان شهر القرآن والرحمة والغفران والعتق من النيران ، شهر تنزل الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كل أمر ، شهر ثابر فيه المثابرون واجتهد فيه المجتهدون ، فهنيئا لم استغل الشهر وتاب وكُتب من عتقاء النار ، وأما من فرط فيه ، والتهى بالدنيا وما فيها ، فنقول له  الوقت حان ومازالت أبواب الخير مفتوحة ، ويد العزيز الجبار مبسوطة لمن أراد التوبة النصوحة ، فهلا يا أخي المسلم تشد مأزرك وتُعلن التحدي للإنطلاق في السباق لتصل إلى بر الأمان وانت تحت ظلال عرش الرحمن .

أكمل القراءة

تسـاقطت في الحرم

الحرم

 ” تساقطت في الحرم” فئـة من الرجال الذين لم يراعوا حرمت المسجد الحرام وقدسيته لدى المسملين ، فهم من أول ما تواجدوا في الحرم المكي وتجد عدم اهتمامه بالملبس ، حيث تلك الفئة تأتي للحرم  بلباس النوم ، ولا تعرف كم يوما استمر لباس النوم عليه ، وفوق ذلك استمرار الحال كما هو في صلاة الجمعة ، ونسوا قوله تعالى ‏{‏يا بَنِي آَدَمَ خُذوا زينَتَكُم عِندَ كُلِّ مَسجِدٍ‏}‏ ، وايضا الصلاة ما هي إلا تقربا لله تعالى ، ألا يقل صلى الله عليه وسلم (اقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد ) فهل ستقابل ربك بملابس النوم ، ولو قيل لك ان غدا لديك مقابله مع المدير فماذا انت فاعل ؟ ستقوم بالتعدل والتطيب ، فكيف وانت تقابل ربك .                     

أكمل القراءة

وارمضااانااااه

5

اقبل علينا شهــر رمضـان ، شهر القرآن ، وشهر الرحمة والغفران ، وشهر العتق من النيران ، أوله رحمه ،أوسطه مغفرة ، وآخره عتق من النار ، هذا الشهر العظيم الذي تشتاق إليه النفوس في كل سنة لاستغلاله في العبادة والتقرب من العزيز الجبار ، هذا الشهر الذي به ليلة خير من ألف شهر ، وهي ليلة القدر ، فهنيئا لكل من استغل هذا الشهر الإستغلال الصحيح في العبادة والذكر ، ولا حول ولا قوة إلا بالله لكل من أضاع هذا الشهر في السهر في الحفلات الليلة والتي تكثر فيها المنكرات والعياذ بالله . أكمل القراءة

مليونيراتهم يتبرعون ومليونيراتنا «يشفطون»

 تبرعاتمؤسساتنا الحكومية الخيرية تبذل النفس والنفيس من أجل التفريج عن المكظومين والمكظوظين، والذين يعانون ضيق ذات اليد. هذه المؤسسات التي لا توفر جهداً في سبيل رسم الابتسامة على وجوه المحتاجين والمعوزين ، هيئة الهلال الأحمر تجوب الصحارى والقفار وكل شبر من الديار، ورجالاتها الأفذاذ يقفون على احتياجات الناس الذين عجزت أيديهم أن تمتد إلى ما يعول أسرهم ويكفل حاجاتهم.. مؤسسة خليفة للأعمال الإنسانية تقوم بالجهد نفسه، وتعمل على تقديم يد الخير ومسح دموع المحزونين ورفع الضيم عن كواهلهم.. مؤسسة زايد للأعمال الإنسانية والخيرية تبذل الجهود القصوى من أجل إسعاد الناس، وملء أفئدتهم بالفرحة والبهجة وسد حاجتهم كي لا يمدوا يداً ولا يذلوا نفساً، ولا يخفضوا رأساً ، مليونيراتنا الذين بذلت البلد من أجلهم ومن تسخير كافة الإمكانات الخدمية لتسهيل مهمتهم وللتيسير عليهم، وفتح باب الرزق أمامهم لكي يمروا في طرق الإثراء دون عناء أو شقاء، الآن مطالبون بأن يردوا الجميل وأن يكونوا عوناً وسنداً لكل محتاج يعيش على هذه الأرض.. أكمل القراءة

تحدث بإخلاص وثقة

تحدثت  سابقا عن كسر الخوف والتردد كمرحلة أولى من مراحل تقديم المحاضرة بعد الذي تعلمته من برنامج إعداد الخبراء والمحاضرين والذي قدمه الدكتور أيمن النبهان ، المرحلة الثانية والثالثة من المراحل المهمة التي يجب استغلالها جيدا عند تقديم محاضرة أمام جمهور ، فبعد كسر الخوف والتردد تتشكل لدينا الثقة التي يجب أن نقسمها إلى قسمين القسم الأول هو الثقة بالنفس في الوقوف والتقديم والقسم الثاني يأتي من خلال الثقة والإخلاص فيما تقدمه أي تؤمن بالفكرة التي تود طرحها للجمهور وهذه هي المرحلة الثانية ” التحدث بإخلاص وثقة ”  .

الثقة والإخلاص  أكمل القراءة

Internet Download Manager v5.19 Build 3

Internet Download Manager

برنامج من البرامج المهم في كل جهـاز ، رغم عدم استخدامي لهذا البرنامج إلا أنه يعتبر من برامج تنزيل الملفات المشهور بنسخته الجديدة ، يقول البعض عنه أنه من افضل و اسرع برامج تنزيل الملفات من الانترنت يدعم متابعة التحميل بعد انقطاع الخط و تحميل ملفات الفلاش و الفيديو اثناء مشاهدتها ، البرنامج بنسخة كاملة مع الكي جن وملف الكراك . أكمل القراءة

الألعاب الإلكترونية

الالعاب الالكترونية

 

هل يُمكن الإستفـادة من الألعاب الإلكترونية رغم ما نسمعه من التأثيرات السلبية لها ؟

أكمل القراءة

كتاب Spot the Difference

Spot the Difference

قبل فترة وضعت لعبة الاختلافات بين الصورتين ، ونال إعجاب الجميع ، وباعتبار اننا في فترة إجازة الصيف والبعض ربما تمر عليه أيام يغلب عليه الملل والضجر ، اضع لكم هذه المرة 100 لعبة اختلاف بين الصورتين على هيئة كتاب الكتروني يُمكنكم التسلي به وتنشيط ذاكرتكم بقوة التركيز والملاحظة ، والاجمل من ذلك أن الكتاب يحتوي على 5 مستويات للصعوبة ، فهل أنتم مستعدون لإيجاد عشر فروق بين الصورتين ، الكتاب فعلا رائع وخاصة انه مفيد لجميع الأعمار ويُمكن لمن لديه اطفال ان يقوم بطباعة الكتابة وعمل تحدي  بين الجميع ، مما يساعد على استغلال الوقت في شي مفيد للعقل وغرس التحدي والمحاولة  من خلال اللعبة . أكمل القراءة

مأساة أســرة

الأسرة

 المجتمع يتكون من مجموعة من الأٌسر وكل أسرة يتكون منها افراد ، أي أن المجتمع ما هو إلا مجموعة من الأفراد ، وهؤلاء الأفراد يكونون مجتمعين فيشكلون لدينا عوائل ، وهنا تكون العائلة هي عمود المجتمعات في جميع الدول ، فبصلاحها يصلح المجتمع ، لأن من اهم واجباتها التربية ، وتنشئ أفرادا صالحين لكي يصلح المجتمع الذي نعيش فيه ، ولكن ماذا سيحدث لو انهــا انهارت ، أو ان واجب التربية اختفى فيها ، أو ان اهم فردين فيها الأب والام بحاجة لتربية وإعادة تأهيل للقيادة ، هل تعلمون ماذا سيحدث ؟ النتيجة هي المأساة نعم ستنتشر المآسي في جميع الاسر لو حدث الإنهيار ، مآساة ليست بالبسيطة بل مؤلمة وتٌدمع القلب قبل العين ، فقط مجرد تخيل تلك المأساة يجعل قلبك يتقطع كل يوم ، وتحاول بكل جهدك أن لا تتخيل حدوث ذلك ولو جزء بسيط منه ، فهل عرفتم المآساة ؟

أكمل القراءة

[ انفجار واستعراض ]

استعراض

أكمل القراءة

كسر الخوف والتردد

تحدث بطلاقة

تحدثت في الفترة الماضية عن دورة تدريبية وهي برنامج إعداد الخبراء والمحاضرين ، والدورة تتحدث عن عشر مراحل عالمية لكي نصبح خبراء أو محاضرين ، ومر اسبوع حتى الآن وتعلمنا فيها ثلاث مراحل حيث كانت المرحلة الأولى هي كسر حاجز التردد والخوف ، وقمت بتقديم نفسي أمام الجمهور والتعريف بالسيرة الذاتية بالإضافة إلى حياتي الشخصية ، المهم أن الدورة فعلا كان ممتعة بقيادة الدكتور أيمن النبهان ، لأنني بفضل الله تعالى ومن ثم هو اكتشفت مكامن الضعف في التقديم والوقوف امام الجمهور ، لذا ساتحدث لكم عن كسر الخوف والتردد ( كسر الحاجز ) . أكمل القراءة

إسلامات

في فترات متقطعة في السنة يذهب الملسمون إلى مكة المكرمة لأداء مناسب العمرة وخاصة في الإجازة الصيفية ، فهي فرصة لتقرب من الله عز وجل ، وفرصة لمحاسبة النفس عما قصرت فيه من العبادات ولكن عند الذهاب لأطهر بقعة على وجه الأرض ، نجد تطورات كثيرة بين كل عمرة ، وهذه المرة نقول أن الوضع خطر جدا ، فالذهاب للعمرة هذه الأيام والتعايش مع الناس في المدينة المنورة أو في الحرم المكي يفتح عليك بابا من التساؤولات الكثيرة التي لا نعتقد أننا سنجد لها جواب في الفترة الحاضرة ، بل يجب علينا دراستها ومراجعتها حتى نقف على وتر خطير جدا في حياتنا الإيمانيـة ، لأن ما كنا نراه في الماضي ليس مكررا اليوم ، فمع أن نسك العمرة أصبح عادة عند اغلب المسلمين وكأنه ذاهب للسياحة وليس للتقرب إلى الله تعالى ،نقول في ذلك أنه ضعف إيمان في المسلم وهو بحاجة للتوعية الدينية  ، والوضع اليوم لا يُبشر بالخير ، ولكن رغم ذلك التفاؤل يسودنا ، وثقتنا بالله كبيرة .

الاسلام

أكمل القراءة

غروب شمس ” فلاش “

أكمل القراءة