أكثر التدوينات شهرة
سنغافورة … دولة القانون والاحترام

سنغافورة … دولة القانون والاحترام

كتب بواسطة : عبيد الكعبي | أغسطس 25, 2016

جميل أن يعيش الإنسـان تجربة جديدة في حياته وتكون في دول العالم وذلك بهدف التعرف على الاختلافات والثقافات في كل دولة  ، والاجمل أن نتعلم من هذه التجربة ما هو مفيد لنا كأشخاص أو مفيد لدولتنا وإمكانية تطويرها للأفضل من...

الخطر القادم … !!

الخطر القادم … !!

كتب بواسطة : عبيد الكعبي | ديسمبر 8, 2013

كان في السـابق كالحمل الوديع نعطيه جزء بسيط من أوقاتنا لأنه بالنسبة لنا أداة للتسلية وقضاء الوقت ، ومع مرور السنوات مع رياح التغيير أصبح سلاحا خفيا غزى كل المنازل والبيوت ، ولم نُبالي بذلك لأننا كنا نعتقد أننا...

كاريكاتير : من أول نظرة !!

كاريكاتير : من أول نظرة !!

كتب بواسطة : زبيدة الجابري | أكتوبر 7, 2013

...

ألبوم تقديــرا لذاتي ..

ألبوم تقديــرا لذاتي ..

كتب بواسطة : عبيد الكعبي | سبتمبر 17, 2013

موعدنا اليوم مع ألبوم إنشــادي جديد من الألبومات التي أنصح بها وبشدة لأنها تحتوي على كلمات قيمة ورسـالة هادفة قلما نجدها فيه الألبومات الإنشادية ، وخاصة أن البعض منها بدأت في سلك طريق آخر في عالم الأنشاد يُدخلنا في عالم...

تجربتي مع الريجيم والتخسيس .

تجربتي مع الريجيم والتخسيس .

كتب بواسطة : عبيد الكعبي | يونيو 23, 2013

حلم يراود أصاحب الأوزان الثقيلة وكل من يملك ذلك البطن المنتفخ أو ما نُسميه ” الكرش ” بأن يملك جسما رشيقا تختفي منه جميع الزوائد الغير مرغوب بها ، والبعض يحلم ويتمنى ولكنه مستسلم وغير قادر على التحرك خطوة واحدة من...

واسلاماااه يـا الله ..

واسلاماااه يـا الله ..

كتب بواسطة : عبيد الكعبي | أبريل 28, 2013

تعيش دول العالم في حالة من التغييرات على المستوى الإجتماعي والسياسي ، وبالأخص في الدول العربية التي احتلت الجزء الاكبر في عملية التغيير خلال السنوات الماضية في كل من مصر وتونس وليبيا والعراق وغيرها التي شهدت غيرة من...

الحلقة (16) : كبر عقلك .. وكُن كبير

الحلقة (16) : كبر عقلك .. وكُن كبير

كتب بواسطة : عبيد الكعبي | فبراير 26, 2013

تمر في حياة الإنسـان الناجح الكثير من المواقف والأحداث التي يجب أن يتعامل معها بأسلوب معين لكي لا يتأثر نفسيا بها وتؤثر على نجاحاته وفي نفس الوقت يكون رد واضح وصريح منه على الأشخاص الذين كانو سببا في تلك الأحداث...

كتاب : 150 قصة تضيء لك الحياة

كتاب : 150 قصة تضيء لك الحياة

كتب بواسطة : عبيد الكعبي | ديسمبر 18, 2012

تتنوع وسائل تطوير الذات في حياتنا ، ولكل شخص منا طريقته الخاصة في كيفية أن يطور من نفسه ليجعلها تسلك طريق النجاح وتحقيق الأهداف ، ومن تلك الطرق الفعالة والتي ننصح فيها الجميع وخاصة الفئات العمرية الصغيرة والتي تتأثر...

أخــلاقك يا كابتن !!

أخــلاقك يا كابتن !!

كتب بواسطة : عبيد الكعبي | نوفمبر 29, 2012

عندما تتحدث عن التعامل مع الآخرين في شتى المجالات فأول كلمة يجب أن نذكرها الاخلاق ، فهي أهم سمة يجب أن نتصف بها في تعاملاتنا ومعاملاتنا ، ودائما ندعو إلى غرس مفهوم الأخلاق الحميدة في نفوس الأطفال منذ الصغر ، فهي التي...

ثقافتنا مسـؤوليتنا ..

ثقافتنا مسـؤوليتنا ..

كتب بواسطة : عبيد الكعبي | نوفمبر 19, 2012

نعلم جميعا أن كل جديد مفيد يظهر في عالمنا بالتأكيد يجب أن يظهر مقابله شيئ سلبي وسيء ، حيث أنه في كل يوم تظهر أفكار جديدة وما أن تستمر عدة أيام إلا ونُشاهد استخدامات سلبية لها إما تكون مؤثرة على الفرد نفسه أو على المجتمع ،...

آي فون : لعبة Gem Keeper

نتوقف قليلا عن مواضيعنا النقاشية والحوارية ، ونسلط الضوء على لعبة من ألعاب الآي فون الجميلة ، والتي تحتاج إلى عقل مفكر ومخطط في كيفية مواجهة الجيوش وحماية الألماسات من الأعـداء باستخدام الأسلحة المتوفرة له ، وهي لعبة Gem keeper ، فكرة اللعبة أنك تملك مجموعة من المجوهرات عليك حمايتها من هجوم الحيوانات المتوحشة ، كل ما عليك ان نضغ السلاح في المكان المناسب ليتمكن من القضاء على كل من يقترب منه ، قوة الوحوش تزداد مع كل هجوم ، وكلما استطعت ان تجمع المال كلما كان بإمكانك شراء سلاحا قويا تضعه في ساحة المعركة لتهزم به الأعداء . أكمل القراءة

خدمة العملاء … فن وأسلوب

عندما نتحدث اليوم عن الشركات الخدمية والتي تقدم خدماتها بأنواعها للجمهور ، فإنه لا بد من الدخول فيما يسمى بخدمة العملاء أو فن التعامل مهم ، وستشاهد أشكالا جيدة أو  سيئة في تقديم الخدمة لك والتي من خلالها تبني صورة معينة لتلك الشركة ، فإما إن يكسبوك كزبون أو يخسروك ، وكل ذلك يعتمد على طريقة تقديم الخدمة ، وخلال الفترة الماضية بدأت في التركيز على مفهوم خدمة العملاء في جميع الأماكن التي اذهب إليها أو الاتصالات التي تصلني من الشركات لعرض خدماتهم ، فهناك من يستحق الثناء ، وهناك من يستحق العتاب والشكوى ، فاليوم أقول أن عقليات الناس تتطور ، ويمكن تجد من الجنسيات الآسيوية تنتقدك لأنك لم تقدم الخدمة لهم بشكل جيد ، وخاصة أن خدمة العملاء يجب أن تهتم بالخدمة دون النظر للأشكال والجنسيات ، فالشركة تقدم الخدمة للجميع من دون تفريق ، إذا فمن حقي كزبون أن أجد تعاملا جيدا في تقديم الخدمة ، وهذا ما لم يحصل في ثلاث مواقف تعرضت لها الأول في مطعم والثاني والثالث عن طريق الهاتف وكلاهما أعطاني صورة أننا فعلا نحتاج لنتعلم مفهوم فن التعامل مع العملاء .

أكمل القراءة

أناشيد زمان .. متعة الإستماع

زادت في الفترة الأخيرة الألبومات الإنشادية وقبلها زاد المنشدين بكثرة دون هدف واضح لهم ، فهناك من المنشدين فعلا تشعر بالرسالة السامية التي يُريد يوصلها من خلال كلمات الانشودة ، بينما البعض ليس لديه رسالة بل هي أنشودة مكررة الموضوع بكلمات أخرى ، والطرف الاخير الإنشاد لديه مجرد هواية لا أكثر ولا أقول ، لدرجة اننا أصبحنا لا نستمتع في الإستماع لتلك الانشاد ، بعد إن عدد المنشدين الذي يستحقون الوقت للاستماع لألبوماتهم لا يتعدون الأصابع ، كل ذلك لأن الإنشاد يسري في دمائهم ، ولديهم حسن اختيار الكلمات بالإضافة إلى الإلقاء الذي يكون من القلب إلى قلوب المستمعين ، وكنت أقول سابقا ، من يُريد الإستمتاع بالانـاشيد فعليه بأناشيد زمــان ، فهي الأصل والأساس ، أما ما نراه اليوم ما هو إلا تشويه للأنشودة من البعض ، واضع لكم بعض الأناشيد القديمة للإستمتاع والاستماع :

أكمل القراءة

تراكمات موظف ج1

في كل صباح يتوجه الناس بأنواعهم وأشكالهم وجنسياتهم إلى العمل ، ليقوم كل منهم بأداء مهامه الوظيفية والتي تم تعيينه عليها ، فهناك من أكمل سنته الأولى كموظف ، والآخر أصبح من أهل الخبرة فقد تجاوز الخمس سنوات والكل يعمل ، والكل يتفاعل مع كل ما هو جديد يطرأ على عمله ، وكلنا مشتركون في أمور مشابه رغم اختلاف المؤسسات والجهات الحكومية التي نعمل فيها ، ولكل منا أهـدافه  الخاصة والتي يود تحقيقها خلال تلك المرحلة المهمة في حياة كل فرد ، وهذه الأهداف تختلف على حسب الطموحات والتطلعات ، وأين يرغب في الوصول بعد ثلاث سنوات أو أربع ، فنجد موظف بدأ من الأرشيف ووصل إلى مدير إدارة ، ونجد موظف بدأ في مكتب لخدمة العملاء وما زال على نفس المكتب بعد مرور خمس سنوات ، لتبدأ مع هذا الموظف ونوعيته ما يسمى بالتراكمات السابقة .

أكمل القراءة